الاخبار

  • -

  • -

مناقشة مشاريع تخرج طلبة الصحافة والإعلام

ناقش طلبة الفوج الثاني من  قسم الصحافة والإعلام في الجامعة العربية المفتوحة/ الأردن يوم السبت الموافق 14 كانون الثاني 2019 مشاريع تخرجهم في مدرج العروبة بحضور أهالي الخريجين وعدد من طلبة الجامعة من مختلف التخصصات، حيث عرض الطلبة مشاريع تخرجهم والتي تنوعت بين القصص الخبرية والأفلام القصيرة، واشرف على المناقشات منسقة قسم الصحافة والاعلام الدكتورة سلافة الزعبي وعضو هيئة التدريس في القسم الدكتور خالد هيلات.


  • -

معرض توعوي لإدارة مكافحة المخدرات في حرم الجامعة العربية المفتوحة

نظمت دائرة شؤون الطلبة في الجامعة العربية المفتوحة بالتعاون مع مكتب مينتور العربية/الأردن و إدارة مكافحة المخدرات يوم السبت 7/12/2019م معرض توعوي  للمخدرات ، حيث تضمن المعرض شرح تفصيلي للطلبة عن آفة المخدرات وأضرارها على الفرد والمجتمع ، كما وتم توزيع منشورات توعوية في الحرم الجامعي تحذر من آفة المخدرات .


  • -

ندوة في “شومان” تحتفي بمسيرة الدكتور محمد حمدان الأكاديمية والتربوية

أكد أكاديميون وتربويون على أهمية المنهج الحديث الذي آمن به الوزير الأسبق والأكاديمي الدكتور محمد حمدان للارتقاء في العملية التعليمية. وبينوا أن حمدان استثمر على مدى العقود الماضية، خبراته العديدة من أجل التخطيط للنهوض بعملية التعليم، لكيّ يكون أبناؤنا في طليعة طلبة العالم العربي.

وتحت عنوان “محمد حمدان أكاديمياً وتربويا”، احتفت مؤسسة عبد الحميد شومان، أمس السبت، ضمن برنامج ضيف العام؛ بجهود ومسيرة حمدان المهنية والعلمية والثقافية والفكرية.

وقالت الرئيسة التنفيذية للمؤسسة، فالنتينا قسيسية، في كلمة القتها بافتتاح الندوة “نقف اليوم أمام قامة وطنية كبيرة تركت بصماتها في عشرات الأماكن والمؤسسات في الأردن، وفي الخارج، مستحقاً عن جدارة لقب المعلم.. والمربي، وأيضاً المخطط للارتقاء بالعملية التعليمية”.

وتابعت “إنه الدكتور محمد حمدان، وهو احتفاء نتشرف به في مؤسسة عبد الحميد شومان، فضيفنا خاض معاركه على جبهات عديدة، وأعطى من عمره أكثر من ستة عقود من أجل أن يمرر للأجيال علمه ومعرفته وخبراته، ظل خلالها مخلصاً لأفكاره وقناعاته، ومتشبثاً بالأمل في غدٍ أفضل للأجيال وللوطن”.

وعاينت الجلسة الأولى التي أدارها وزير الثقافة الأسبق، الدكتور صلاح جرار المجال التربوي والجامعي للدكتور حمدان، وتحدث فيها وزير الزراعة الأسبق والأكاديمي د. محمود دويري، ووزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الأسبق د. عبد السلام العبادي، والأكاديمي د. عصمت الكردي، والأكاديمي د. عدنان عوض.

واكد المشاركون في الجلسة الاولى أن المحتفى به الدكتور حمدان لم كان صاحب التميز والأفكار، وأبدع بكل معاني الإبداع، وتميز بعلمه وسلوكه وتعامله، كما أنه صاحب قلب طيب، وصاحب ابتسامة، ملم بكافة العلوم عالم، وكرّس حياته لخدمة العلم.

وبينوا أن حمدان، له صولات وجولات في علوم الرياضيات والإحصاء الرياضي والاحتمالات، وهو يمتاز بقوة الملاحظة والنقد البنّاء والوضوح في التعبير، إلى جانب تركيزه على تقدير معامل الارتباط ومعامل بيرسون للتجانس في جداول التوافق باستعمال أسلوب الأرجحية العظمى.

أما الجلسة الثانية التي أدارها الأكاديمي والإعلامي د. مهند مبيضين، تحدث فيها كل من الأكاديمي د. محمد صباريني، والمدير التنفيذي لبرنامج الخليج العربي للتنمية (أجفند) السعودي ناصر القحطاني، والأكاديمي د. منذر الشرع، والأكاديمي د. منذر صلاح وبحثت في إسهامات “ضيف العام” خلال رئاسته للجامعات والكليات.

وأكدوا أن للدكتور حمدان دور بارز في إنشاء مؤسسات تعليم عالي ومدارس في القطاع الخاص في الفترة 1979- 1993، كما أنه أعطى الكثير من جهوده وأفكاره وعمله المؤسسي في إدارته لرفع مكانة الجامعات والكليات التي يساهم في رعايتها وتقدمها والحفاظ عليها.

لكنهم أيضاً أجمعوا على أن المحتفى يتمتع بالقدرة الإدارية والمرونة والقدرة على التخطيط ورسم الاستراتيجيات والجرأة على اتخاذ القرارات الصعبة والحاسمة، وكذلك امتلاكه سيرة ذاتية أكاديمية غنية.

وبحثت الجلسة الثالثة التي ترأسها الدكتور عمر الجازي، العمل الحكومي للدكتور حمدان، واستهلت بورقة قدمها رئيس مجمع اللغة العربية الأردني، الدكتور خالد الكركي، تلتها ورقة الخبير في مجال التربية والأكاديمي د. عزت جرادات، وورقة رئيس المنتدى الاقتصادي الديمقراطي الأردني د. محمد الحلايقة، واختتاما بورقة العين الأسبق والأكاديمي د. عبد الله الموسى.

وبين المشاركون في الجلسة الثالثة أن حمدان من الرعيل الأول الذين حملوا هموم الوطن العربي الكبير وهموم وطنه الأردن بخاصة، وأن الاصلاح الأكاديمي الذي ساهم فيه حمدان بالجامعات الاردنية ساهم بإثراء معارف الطالب وتوسع مداركه بالعلوم الأخرى إلى جانب تخصصه، بالإضافة إلى تكريسه لمبدأ استقلالية الجامعات.

وتضمنت الجلسة الرابعة التي أدارها أمين عام مجمع اللغة العربية، د. محمد السعودي، الدور الكبير للدكتور حمدان فترة عمله في المؤسسات الوطنية والإقليمية والعالمية، وشارك فيها أستاذ الفيزياء النظرية في الجامعة الأردنية د. همام غصيب، والأكاديمي المصري د. محمد الفحام، والأكاديمية د. نجمة العطيات، وأمين عام اتحاد الاحصائيين العرب د. غازي رحوّ.

وأجمع المشاركون على أن حمدان “يتمتع بمسيرة حافلةٍ بالعطاء في ميدان الشرف، ميدان التربية والتعليم. وكذلك في تولي مسؤوليات التدريس والبحث العلمي والمهام الإدارية والقيادية في عدد من المؤسسات التعليمية داخل الأردن وخارجه”.

واختتمت ندوة “ضيف العام” بالجلسة الخامسة الي ترأسها وزير التعليم العالي الأسبق الأكاديمي د. أمين محمود، وقدم فيها رئيس الديوان الملكي السابق عدنان أبو عودة، الرئيس السابق لألعاب اتحاد القوى محمد جميل أبو الطيب، وعالم الآثار والمؤرخ د. معاوية إبراهيم، ومدير الفكر القيادي الأسبق في مؤسسة شومان عبد الرحمن المصري، وطبيب الاسنان الأكاديمي د. أحمد حمدان شهاداتهم الشخصية بحق الضيف حمدان.

وبينوا أن حمدان القادم من عروس البحر يافا إلى نابلس ومن ثم إلى عمان استطاع بجده واجتهاده أن يرتقي إلى أعلى الدرجات العلمية والأكاديمية والإدارية والسياسية، كما استطاع عندما عين رئيساً لجامعة اليرموك، أن يخرج الجامعة، في أصعب ظروفها، من الأزمة التي كانت تمر بها وذلك من خلال تعامله العادل والمنصف مع أعضاء هيئة التدريس والطلبة.

من جهته، أعرب “ضيف العام” حمدان، عن عميق شكره وامتنانه لـ”مؤسسة شومان”؛ على تنظيمها لهذه الاحتفالية التكريمية.

وحمدان؛ حاصل على دكتوراه في الإحصاء الرياضي من جامعة سيدني في استراليا عام 1963، وعلى البكالوريوس في الرياضيات من جامعة القاهرة عام 1957.

تولى حقيبة وزارتي التربية والتعليم العالي (1989 -1990)، كما تولى حقيبة الوزارتين ايضاً في العام 1998، كما تولى حقيبة وزارة التعليم العالي (2002 -2003).

تدرج في مناصبه الأكاديمية بدءاً من تدريسه للرياضيات في دار المعلمين في عمان (1957 – 1960) ثم مديراً لها ثم مفتشاً (موجهاً) للرياضيات في المملكة، وتنقل أستاذاً في أكثر من جامعة منها: الأردنية، اليرموك، الهاشمية، الأمريكية في بيروت، الأمريكية في القاهرة، وجامعة ولاية فرجينيا في الولايات المتحدة الأمريكية.

نال ضيفنا أوسمة عديدة؛ منها: “الملك عبد الله الثاني ابن الحسين للتميّز من الدرجة الأولى”، “الكوكب الأردني من الطبقة الأولى”، “التربية الأردني”.

له نشاطات أكاديمية عديدة في عضوية هيئات التحرير لعدد من المجلات العلمية المحكمة، وفي الإشراف على العديد من أطروحات الدكتوراه ورسائل الماجستير، وفي المؤتمرات العلمية والاستشارية الوطنية والعربية والدولية في مجال الرياضيات. كما له العديد من البحوث العلمية المتخصصة المنشورة في المجلات العلمية العالمية.

وتعد مؤسسة عبد الحميد شومان؛ ذراع البنك العربي للمسؤولية الاجتماعية والثقافية والفكرية، وهي مؤسسة ثقافية لا تهدف لتحقيق الربح، تُعنى بالاستثمار في الإبداع المعرفي والثقافي والاجتماعي؛ للمساهمة في نهوض المجتمعات في الوطن العربي من خلال الفكر القيادي والأدب والفنون والابتكار.


  • -

ورشة تدريبية عن التسويق الداخلي للعاملين في الجامعة العربية المفتوحة

عقدت وحدة التدريب والتعليم المستمر في الجامعة العربية المفتوحة/ الأردن ورشة تدريبية للعاملين بالجامعة بعنوان ” استراتيجيات التسويق الداخلي”، قدمها الدكتور نبيل أبو لغد من قسم إدارة الأعمال، هدفت الورشة إلى تعريف العاملين باستراتيجات التسويق الداخلي، حيث اشتملت الورشة على عدة  محاور أهمها كيفية تحقيق التكامل والترابط بين  أنشطة وعمليات التسويق للمنشأة وبين العاملين فيها،  بالإضافة الى التعريف بالاتصالات الداخلية، وأهمية فتح قنوات التواصل بين الإدارة والموظفين والطلبة، وما هي المعوقات التي تؤثر في التعامل والتواصل ما بين العاملين في المؤسسات.


  • -

ورشة تدريبية عن استراتيجيات الصفاء الذهني

نظمت وحدة الأرشاد في الجامعة العربية المفتوحة/ الأردن ورشة تدريبية عن استراتيجات الصفاء الذهني والتأمل المبنى على خفض التوتر، قدمتها مسؤولة الوحدة الدكتورة ميماس كمور، اشتملت الورشة على عدة محاور أهمها كيفية مواجهة الشعور بالتوتر عند التغيرات الحياتية المفاجئة و ضعف التركيز عند مواجهة الضغوط في العمل أو  الدراسة والشعور بالإرباك عند إتخاذ القرارات.

وقد شارك في هذه الورشة عدد من طلبة الجامعة.


  • -

مشاركة صحيفة أخبار الجامعة بالمنتدى الإعلامي

شارك عدد من الطلبة من صحيفة”اخبار الجامعة” التابعة للجامعة العربية المفتوحة /الأردن بالمنتدى الإعلامي والذي ينظمه مركز حماية وحرية الصحفيين بالتعاون مع شركة “زين” والذي استضاف وزير الاقتصاد الرقمي والريادة مثنى الغرايبة.

وقال الغرايبة خلال اللقاء، ان تكنولوجيا المعلومات اصبحت اليوم اكثر نموا من السابق ، حيث يزداد نموها خمسة اضعاف عن القطاعات الاخرى.

وأكد الغرايبة خلال لقائه بالمنتدى الإعلامي الذي ينظمه مركز حماية وحرية الصحفيين بدعم من شركة زين، ضرورة التركيز على نمو محاور الاقتصاد الرقمي اولها البنى التحتية والاردن يتميزبها مشيرا إلى ان خدمات 4G منتشرة في جميع محافظات المملكة،والتنافسية بين شركات الاتصالات ادى إلى ان كلفة الاتصالات قليلة، إضافة إلى وجود شبكة الالياف الضوئية الحكومية الموزعة في كافة انحاء المملكة.

وأضاف، ان المحور الاخر لنمو الاقتصاد الرقمي الدفعات الرقمية ،موضحاً انه يجب علينا كدولة ان نحفز هذه الثقافة، حيث يساعد الدفع الرقمي على توفير الوقت والراحة للمواطنين إضافة إلى ضبط سوق الدفع، مشيرا إلى ان الحكومة اتخذت قرار للعام القادم بعدم استلام كاش في المؤسسات الحكومية حيث يشكل الكاش وسيلة فساد الصغير وضيع الاموال.

وفي ختام اللقاء الذي حضره حشد من مندوبي وسائل الاعلام، أجاب الغرايبة على أسئلة الصحفيين واستفساراتهم.


  • -

مشاركة طلبة الجامعة العربية المفتوحة في حوار تفاعلي مع دولة رئيس الوزراء

بناءً على دعوة من قبل مركز الدراسات الإستراتيجية في الجامعة الأردنية، شاركت مجموعة من طلبة الجامعة العربية المفتوحة/ الأردن في حوار مفتوح مع دولة رئيس الوزارء الدكتور عمر الرزاز وعدد من طلبة الجامعات الأردنية لمناقشة الموازنة العامة وأوليات الحكومة للعام 2020، وذلك من أجل الاستماع الى آراء الشباب وتقديم مقترحات حولها.

وقامت الطالبة مريم الحواتمة من الجامعة العربية المفتوحة تخصص ماجستير إدارة الأعمال ((MBA بإجراء مداخلة حول الموازنة، حيث لاقت مداخلتها الثناء من قبل الحضور، ولاحقاً تم دعوتها هي وأحد طلبة الجامعة الأردنية لمقابلة خاصة بثت على قناة التلفزيون الأردني الرسمي عبر برنامج: الأردن هذا المساء، حيث دار الحديث حول أهمية اشراك الشباب في عملية التخطيط للمستقبل.

لمشاهدة فيديو الحلقة يرجى الضغط على الرابط


  • -

محاضرة عن التسويق الالكتروني ووسائل التواصل الأجتماعي

عقدت دائرة شؤون الطلبة في الجامعة العربية المفتوحة/ الأردن محاضرة حول التسويق الالكتروني ووسائل التواصل الاجتماعي المختلفة قدمها الخبير في هذا المجال الأستاذ خالد الأحمد، وتخلل المحاضرة حديث تفاعلي بين المحاضر والطلبة حول كيفية تسويق الحسابات الشخصية على وسائل التواصل الاجتماعي بشكل مهني وإيجابي، بالإضافة الى أهم الاشياء التي يجب تجنبها في العالم الافتراضي.

وفي الختام تم تقديم درع الجامعة للمحاضر تقديراً على جهوده في تقديم المحاضرة، وفي دوره اهدى المحاضر نسخ من كتابه الجديد والذي يحمل أسم “شسمو” إلى عدد من الحضور.


  • -

لقاء مع طلبة اللغة الأنجيلزية وآدابها

ضمن اللقاءات الدورية التي تعقدها الجامعة مع الطلبة، التقت منسقة برنامج اللغة الانجليزية وآدابها الدكتورة تحرير حمدي مع طلبة القسم يوم أمس السبت الموافق 30 تشرين الثاني 2019 للإستماع إلى بعض الملاحظات والقضايا التي تهم طلبة القسم، كما تخلل اللقاء الحديث عن كيفية تطوير مهارات اللغة الأنجليزية من كتابة وقراءة ومحادثة، بالإضافة الى كيفية عمل البحوث العلمية وآلية توثيقها.

وفي نهاية اللقاء أكدت الدكتورة حمدي على الطلبة ضرورة متابعة الإعلانات الأكاديمية على موقع الجامعة الالكتروني، والمشاركة في الانشطة اللامنهجية والتواصل مع أعضاء الهيئة التدريسية في القسم والمرشد الأكاديمي.